أطعمة تحسن المزاج

يلعب الطعام دورا مهما في مساعدتنا على رفع مزاجنا وتحسين نظرتنا إلى الحياة. رغم من الصعب تحديد ما إذا كان الطعام يمكن أن يرفع المعنويات.

ومع ذلك، فقد ثبت أن بعض الأطعمة تعمل على تحسين صحة الدماغ بشكل عام وأنواع معينة من اضطرابات المزاج.

فيما يلي نظرة على بعض الأطعمة وعادات الأكل التي قد تساعد في تحسين مزاجك:

سمك السالمون

يعتبر مصدرا ممتازا لأحماض أوميغا 3 الدهنية، وهي مادة مضادة للالتهابات، و ضرورية لنمو الدماغ والجهاز العصبي. فإن سمك السلمون غني أيضًا بالبروتين، وفيتامين ب 12 وفيتامين د. 

الخضروات ذات الأوراق الداكنة

غنية بمجموعة متنوعة من العناصر الغذائية، بما في ذلك الألياف لتحقيق التوازن في نسبة السكر في الدم، وفيتامينات ب لتعزيز وظائف المخ. لذا تناول السبانخ، واللفت، والكرنب، والسلق، والهندباء، أو أي نوع من الخضروات الورقية الداكنة.

بذور الشيا 

هي مصدر نباتي لأحماض أوميغا 3 الدهنية، وتحتوى على ثروة من العناصر الغذائية الإضافية مثل البروتين والألياف والكالسيوم والحديد. هذا الطعام المعزز للمزاج هو أيضا مصدر جيد للمغنيسيوم، وهو معدن طبيعي يساعد في الاسترخاء، ويمكن أن يساعد في تقليل التوتر والقلق.

ديك الرومى

تركيا غنية بالتريبتوفان، وهو حمض أميني يساعد على إنتاج الناقل العصبي السيروتونين المعزز للمزاج . يمكن أن تؤدي المستويات المنخفضة من التربتوفان إلى انخفاض إنتاج السيروتونين وزيادة القلق أو أعراض الاكتئاب.

العدس

غني بالألياف للتحكم في نسبة السكر في الدم والحديد والبروتين وفيتامين ب 6، يساعد هذا الأخير أجسامنا على صنع نواقل عصبية تعزز الحالة المزاجية مثل السيروتونين والدوبامين. 

البيض

يعد البيض أحد الأطعمة المفضلة لتحسين الحالة المزاجية، حيث يحتوى على نسبة عالية من البروتين وفيتامين د وفيتامين ب 12. مما يدعم الجهاز العصبي، وتحسن الحالة المزاجية.

السردين

سمكة دهنية مليئة بمعززات الحالة المزاجية: فهي تحتوى على مستويات عالية جدا من فيتامين ب 12، بالإضافة إلى أوميغا 3، والسيلينيوم، والبروتين، وفيتامين د، والكولين.

الأفوكادو

غني بدهون مغذية ذات ملمس كريمي للغاية، ويحتوى على فيتامين B6 والألياف وفيتامين E وفيتامين C. كما أنه يحتوى على فيتامين B5 الذي يساعد على تصنيع الناقلات العصبية ويدعم الغدد الكظرية.

الفلفل الحلو

يحتوى على نسبة عالية من فيتامين سي المضاد للأكسدة، والذي يمكن أن يساعد في وظيفة الناقل العصبي وتحسين الإدراك. ثبت أن علاجات فيتامين سي تحسن الحالة المزاجية وتقلل من التوتر.

اللوز

يعد هذا الطعام المعزز للمزاج وسيلة رائعة للبروتين (بما في ذلك التيروزين لإنتاج الناقل العصبي) والمغنيسيوم والألياف وفيتامين هـ. كمضاد للأكسدة، الذي يساعد في مكافحة تلف الجذور الحرة في الدماغ وقد ثبت أنه يحسن الذاكرة و الإدراك.

الشوكولاتة

تحتوى على عدد من المركبات القوية مثل فينيل إيثيل أمين، الذي يعزز الإندورفين، وأناناداميد، والمعروف باسم "مادة النعيم الكيميائية". وهي  مصدر غني بمضادات الأكسدة والحديد والمغنيسيوم لمساعدتنا على الاسترخاء. 

بذور عباد الشمس

تعد مصدرا جيدا لفيتامين هـ وفيتامين ب 6 والمغنيسيوم. إنها خيار رائع لمن يعانون من الحساسية من المكسرات.

البطاطا الحلوة

تحتوى على وفرة من معززات الحالة المزاجية مثل فيتامين ب 6 (بالإضافة إلى فيتامينات ب الأخرى) وفيتامين ج والألياف. 

السمن

مليء بالدهون المغذية وفيتامين د، بالإضافة إلى أنه يساعد على شفاء الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي إلى هضم أفضل وبكتيريا الأمعاء المفيدة التي تدعم مزاجنا. 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
About Author

دبلوم طب التكميلي، دبلوم صناعة الزيوت و علاج بها. ليسانس تاريخ