الإنعاش القلبي الرئوي للاطفال والرضع

h9XeQ1bigHWA2cWkFy2AiBLkpVAq9veDzonwmN6rA-vqm-jVNvVVOWCUpELgZ1aylR0Zi4rL-b_6h-qG_qJgqfw1p9rDfQYu_XMmaGrMEdxAFVoKHReMX_Z4F6MNRNXVBfoh9EUالإنعاش القلبي الرئوي 

عند الرضع والأطفال:

يجب إتباع نفس الخطوات المستخدمة للإنعاش القلبي الرئوي للبالغين مع مراعاة الاختلافات التالية للفئات العمرية:   

الرضع Infants:

‌أ. يقاس النبض من  الشريان العضدي وذلك لقصر الرقبة عندهم.

‌ب. عند فتح المجاري التنفسية للرضع  يجب إرجاع الرأس إلى الخلف قليلاً.

‌ج. استخدام إصبعين إثنين فقط للضغط ، السبابة و الوسطى(منتصف عظمة القص تحت الخط الواصل بين حلمتي الثديين) .

‌د. إعطاء النفخ من الهواء الموجود بفم المسعف وليس من رئتيه عبر حقيبة التنفس وذلك بسبب صغر حجم رئتي الرضيع  ويكون النفخ في الأنف والفم معاً.

‌ه. عند الضغط على الصدر  يجب أن يكون بعمق (1.5  ) إنش(4 سم ) بمعدل  30 ضغطة وإعطاء نفختين بواسطة مسعف واحد (بمعدل  15 ضغطه وإعطاء نفختان بواسطة مسعفين مع فحص النبض والتنفس كل 10 جولات).    

tBWAmJGa_75wTogsfDX_sNF1bl3w8Qj7hLJQgai6sthSNhZSysw9NPhw46GrWJyw2lS9AtnXMfgQgwNxmbubCVn2r9_qdmnIu68LJYkZSW0rhRb-qGwEQXDTNqd82ytvOn9HsVA

2.   الأطفال:

‌أ. يجب استخدام راحة يد واحدة للضغط على الصدر. 

‌ب. يضغط الصدر للأسفل ( 2 ) إنش 

‌ج. الضغط على الصدر بمعدل 30 ضغطة وإعطاء نفختين مع فحص النبض والتنفس كل 5 جولات إذا كان مسعفاً واحداً (إذا كان بواسطة مسعفين اثنين يكون 15 ضغطة ونفختين مع فحص النبض والتنفس كل 10 جولات ).

 

 

دلائل فعالية الإنعاش القلبي الرئوي:

١. الشعور بالنبض في الشريان السباتي مع كل ضغطة على القلب.

٢. تحسن في لون جلد المصاب حيث يميل للون الوردي.

٣. يبدأ بؤبؤ العين بالاستجابة للضوء.

٤. يمكن أن يطلق المصاب شهقات.

٥. يمكن أن تتحرك إحدى أطراف المصاب.

٦. عودة التنفس والنبض.

المضاعفات التي قد تنتج عن عملية الإنعاش القلبي الرئوي:

١. دخول الهواء إلى الجهاز الهضمي.

٢. كسور الأضلاع والقص .

٣. إصابة الكبد والطحال والقلب والرئتين وتحدث هذه المضاعفات نتيجة للقوة الزائدة أو الخطأ في اختيار نقطة الضغط المناسبة.

العوامل التي تساعد في نجاح عملية الإنعاش القلبي الرئوي: 

ليس من الضرورة أن تؤدي جميع المشاكل القلبية إلى توقف القلب، ولكن إذا حصل وتوقف القلب يجب أن يكون المسعف جاهزاً مسبقاً لهذه الحالة.

الإنعاش القلبي الناجح خارج المستشفى يعتمد على الوصول المبكر، الإنعاش القلبي الرئوي المبكر، جهاز الصدمة الكهربائية الأوتوماتيكي وإعطاء الصدمة مبكراً:

•الوصول المبكر  Early Access: هو إدراك الوضع للمكان وطبيعة الإصابة والتعامل معها. 

•الإنعاش القلبي الرئوي المبكر Early CPR.





Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:٢٣ م - Abdallah
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:١٤ م - Rasha
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:١٠ م - Areej Alfateh Salah Aldien
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:٠٢ م - ملك حمدي
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١٢:٤٩ م - Eman abuka
أبريل ٢٣, ٢٠٢٢, ١٠:٠٤ م - ملك حمدي
About Author

كاتبة محتوى