كيف تعرف أنك بعلاقة مسمومة!

تتميز العلاقات السامة بوجود اذى متكرر وسلوك غير مألوف بين الطرفين ومن هذا السلوكيات الرغبة بالسيطرة على الشريك، الانانية، الغيرة القاتلة، على عكس العلاقة الصحية الودية حيث تساهم بدور واضح وفعال في دعم ثقة الفرد بنفسه وتعزيز طاقته العاطفية

كيف تعرف انك ضحية بالعلاقة السامة؟

يمكن ان تعرف وتميز بالاستمرار والتكرار حيث يصبح السلوك السام نمط للعلاقة السائدة ويقوم احد الأطراف بفرض السيطرة والقيود والتحكمات على الطرف الاخر، وان الطرف الذي يسعى للسيطرة هو الطرف النرجسي المتمتع بالثقة لكن نرجسيته هذه في حقيقة الامر قد تخفي خلفها مستوى اعمق من اهتزاز الثقة وانعدام الشعور بالامان وهذا الذي يدفهم للسيطرة على الشريك.

الغريب هنا ان بعض الافراد ينجذبون لدخول هذه العلاقات بالاخص عندما يعيشوا ببيئة سامة مليئة بالعنف والسلبية والاذى ليتحولوا الى أفراد يمارسون سلوكيات سامة لانهم اعتادوا عليها منذ نشأتهم. 

 

لماذا لا نريد ترك هذه العلاقات؟

يتكون لدى احد الافراد احساس وهمي بالارتباط الذي يعتقد انه يساعد على التقليب من مخاوفه الفردية على عكس الحقيقة حيث أن هذه العلاقة مسمومة بشكل بحت لانه يتم استبدال شعور الحب والدعم والامان والحماية والرعاية بسلوكيات مغايرة تماماً مثل فرض السيطرة والقيود وانعدام الاستقلال والغاء شخصية الطر ف الاخر.

بعض سلوكيات وانماط العلاقات السامة

سنعرض اوضح واشهر انماط واشكال العلاقات السامة واكثرها انتشاراً مع الاخذ بعين الاعتبار ان وجود نمط لا يلغي الاخر على العكس فهذه الانماط متشابكة ومترابطة.

1- الاستهانة والسخرية من الطرف الاخر

2- الانفعال والغضب وردود الافعال الغير متوقعة

3-اشعار الطرف الاخر بالذنب

4- المبالغة في رد الفعل /اللوم المعاكس

5- الشريك الاعتمادي

6- الشريك المستقل / غير الملتزم

7-الشريك المستغل (مستنزف الطاقة)

8- الغيور. المتملك

9- الشريك الكاذب والخائن

 

ماذا بعد كل ذلك هل تريد اكمال هذه العلاقة؟

ان تعرفك على العلاقة السامة وتمييزها هي خطوة حيوية وهامة جدا سواء قررت البقاء بها او الرحيل عنها، لكن مجرد الوعي بوجودها سيساعدك على التعامل معها ويقلل استنزاف طاقاتك. فإما ان تحاول تغيير السلوكيات المنبثقة من الطرف الاخر او تقوم بالمغادرة لصعوبة تحملك هذه المشاعر وهذه السلبية والقلق والتوتر والضغط.

ومن الحقيقي ان ادراك سمية العلاقة يكون بمثابة اخبار واضح ان العلاقة غير ناجحة في اغلب الاحيان ويجب عليك تخطي هذه العلاقة والنجاة بالنفس لانك تستحق الاحترام والمحبة والثقة وبالنهاية علاقة صحية.

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:٢٣ م - Abdallah
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:١٤ م - Rasha
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:١٠ م - Areej Alfateh Salah Aldien
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:٠٢ م - ملك حمدي
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١٢:٤٩ م - Eman abuka
أبريل ٢٣, ٢٠٢٢, ١٠:٠٤ م - ملك حمدي
About Author

خريجة إدارة سياحية من الجامعة الهاشمية مهتمة بالقراءة والكتابة كاتبة مبتدئة