ما بين الماضى والحاضر والمستقبل

هناك مجموعه من الأمراض التي اتنشرت بصورة كبيرة في الماضي ولكن تم القضاء عليها كلياً أو جزئياً باتت تشكل خطوره على الصحه وإليك هذه الأمراض.

 

 

مرض الدرن أوالسل

عباره عن عدوى جرثوميه تنتشر من خلال الغدد الليمفاوية والدم إلى كل أنحاء الجسم، كما أنه يمكن أن تعيش هذه الجرثومه لفتره أطول في الجسم في وضع ثابت.

 

 

أما إذا كانت مناعه الجسم ضعيفة فذلك يمكن أن تنشط هذه الجرثومه ويؤدى إلى موت الأنسجة بالعضو التي يقوم بمهاجمته، لذلك فهو مرض معدي ينتقل عن طريق التنفس ويزيد من فرص انتشاره.

 

 

حيث إن أعراض مرض السل تتشابه مع أمراض أخرى مثل فرحه المعده، سعال وبلغم مصحوب بالدم، ارتفاع درجة الحرارة، تعرق ليلي، الآلام في الصدر، فقدان الشهيه والوزن. 

 

 

مرض الطاعون

عباره عن مرض بكتيري ينتقل من الحيوانات إلى الإنسان، من خلال لدغه البراغيث المصابه بالمرض، وكذلك من خلال التلامس المباشر للانسجه التي تحتوي على العدوى، وهناك بعض الحيوانات تسببت في هذا المرض مثل :السناجب والفئران والقوارض بشكل عام.

 

 

ويتم معالجه مرض  الطاعون من خلال المضاد الحيوي خلال ال 24 ساعه الأولى من الإصابة بالمرض، أما في حالة التأخر فسوف يتمكن من الجسم ويؤدي إلى الوفاة.

 

 

وأعراض الإصابة بمرض الطاعون تتمثل في ارتفاع شديد درجة الحرارة بشكل مفاجئ، نوبات قشعريره في الجسم، الضعف والتقيؤ، الآلام الرأس والجسم بشكل عام.

 

 

مرض الحصبه

عباره عن التهاب في المسالك الهوائيه بالجهاز التنفسي يحدث نتيجة للإصابة بفيروس شديد العدوى.

 

وعلى الأغلب يصيب الأطفال ويزداد انتشاره في المرحلة المدرسيه، ومع هذا لا يمنع من إصابة الكبار بهذه العدوي في حاله عدم الإصابة به في الصفر.

 

 

وأعراض الإصابة بهذا المرض تظهر بعد 10 إلى 12 يوم من التعرض للفيروس.

 

 

ويتمثل أعراضه في ارتفاع شديد في درجه الحراره، السعال الجاف، الزكام، انتشار نقاط صغيرة باللون الأبيض، كما يحدث أيضاً طفح جلدي عباره عن بقع حمراء كبيرة.

 

مع استمرار الإصابة بالحصبه لمده حوالي 10 إلى 14 يوم، كما يجب فصل المصاب عن غيره بالمنزل خلال تلك الفترة، ويتم زيادة المناعه ضد المرض عن طريق تطعيم الحصبه قبل الاصابه به.

 

 

مرض الحمى القرمزيه

هو عبارة عن مرض يحدث نتيجة الإصابة بجرثومه عقديه، وبعد يومين على الاصابه بهذه الجرثومه تبدأ الأعراض في الظهور. 

 

 

من أعراضه :حمى شديده، قئ، ضعف في الجسم، والآلام في الرأس والبطن، لون أحمر مع نقاط بيضاء على اللسان، وطفح جلدي بسيط.

 

 

كما أنه يحدث تقشر في الجلد بعد حوالي 10 أيام من بدايه المرض ويتم علاج هذا المرض من خلال المضادات الحيويه التي يصفها الطبيب مع الأدوية الخافضه للحرارة، ويصيب الأطفال من عمر سنتين إلى 10 سنوات وأيضاً يصيب الكبار. 

 

إلى إن جاء اليوم فيروس يضرب العالم وهو فيروس كورونا هو الحلقه الاخيره في سلسلة من الأوبئة التي شكل خطوره وتسبب في انهيار اقتصاد البلاد وذهب ضحيتها الملايين من البشر. 

 

 

فيروسات كورونا عبارة عن مجموعة من الفيروسات التي يمكن أن تسبب أمراضا مثل الزكام والالتهاب التنفسي الحاد. 

 

يعرف الفيروس الآن باسم "فيروس المتلازمه" التنفسيه "الحاده الوخيمه كورونا 2"،   ويرمز إليه sARs-cov-2

ويسمى المرض الناتج عنه مرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد19) في مارس 2020، أعلنت منظمه الصحه العالميه( wHo) إنها صنفت وباء كوفيد 19 كجائحه. 

 

 

أعراض فيروس كورونا 

قد تظهر أعراض كوفيد19 بعد يومين إلى 14 يوم من التعرض له وتسمى الفتره التاليه للتعرض والسابقه لظهور الأعراض "فتره الحضانه" وإليك أبرز العلامات والأعراض الشائعه ما يلي 

. الحمى 

. السعال

. التعب

. فقدان حاستي التذوق والشم

. ضيق التنفس

. الآلام في العضلات 

. القشعريره 

. التهاب الحلق 

. سيلان الأنف 

. الصداع 

. ألم الصدر

. الغثيان 

. القئ

. الاسهال

. الطفح الجلدي

 

ويصاب الأطفال عاده بأعراض مشابهه للبالغين، وتكون حده مرضهم خفيفه عموماً. 

 

وتختلف أعراض كورونا من أشخاص وأشخاص أخرى ما بين خفيفه جدا إلى حاد بعضهم قد يصاب بأعراض قليله فقط، والآخر قد لا يكون لديه أي أعراض على الاطلاق. 

 

 

وقد يسبب خطوره على الأشخاص الأكبر سنا ويزداد كلما تقدم الشخص في العمر كما انه يشكل أيضا خطوره على المصابون بحالات طبيه أكثر عرضه للإصابة بأعراض خطيرة مثل أمراض القلب والسرطان والسكري من النوع الثاني والسمنه والسمنه المفرطه والتدخين والكلى المزمن والذي لديهم ضعف بجهاز المناعه وأيضا تظهر الأعراض على المرأه الحامل وأصحاب مرضى الربو أو الكبد أو زيادة الوزن وأمراض الرئه المزمنه أو الحالات الطبيه التي تتعلق بالدماغ والجهاز العصبي والسكري من النوع الأول وارتفاع ضغط الدم. 

 

الوقايه من فيروس كورونا 

_تجنب المخالطه ضمن مسافه 6 أقدام أو 2متر وأيضا تجنب الازدحام والأماكن المغلقه. 

 

_يجب غسل اليدين كثيرا بالماء والصابون لمده 20 ثانية على الأقل أو استخدام الكحول وارتداء الكمامات وتغطيه الفم والأنف بمنديل عند السعال أو العطس والتخلص منه فورا عند استخدامه واغسل يدك علي الفور. 

 

_تجنب لمس العنيين والأنف والفم ومشاركه الأطباق وأكواب الشرب، وتنظيف وعقم يوميا الأسطح بكثره مثل مقابض الأبواب ومفاتيح الاضاءه والإلكترونيات. 

 

أما إذا كنت مريضا فالزم المنزل ولا تذهب إلى العمل أو المدرسة أو الجامعة الا اذا كان الذهاب عند الطبيب للحصول على الرعايه الطبيه 

وإذا كان لديك حاله مزمنه فهي من الفئات الأكثر عرضه بالاصابه بأعراض حاده فقم باستشاره الطبيب على الفور لاتباع طرق اضافيه لحمايته نفسك. 

 

 

 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
About Author