الإنسان اخطر المخلوقات علي وجه الارض

اول جريمه قتل

 

خلق الله آدم من طين وخلق له حواء لتؤنسه في وحدته وليعمرو الأرض ويشكرو الله ولكن ابليس وسوس لهم واخرجهم من الجنه وفدعا ادم لربه فتاب عليه وتجمع هو وحواء ورزقهم الله بالذريه ووسوس  الشيطان لقابيل فقتل اخاه وهم ابناء من أبناء ادم فكانت أول جريمه قتل علي الارض هي لقابيل ومن هنا بدء سفك الدماء علي الارض

 

اول جريمه سحر وأول جريمه زنا

 

فهي لابنه سيدنا ادم وحواء وهي عنق وهي أول زانيه عرفها التاريخ واول من استخدمت السحر  وذكرها علي بن أبى طالب كرم الله وجهه، فقال: هي أول من بغى فى الأرض، وعمل الفجور، وجاهر بالمعاصى واستخدم الشياطين، وصرفهم في وجوه السحر وانجبت من الزنا ولد يسمي عوج وقيل في بعض الروايات عاج ابن عنق وهذه أول جريمه زنا وسحر علي وجه الارض ومن هنا بدء أعمال السحر والزنا

 

اول جريمه سرقه

 

إن أول جريمه سرقه حدثت في عهد رمسيس الخامس وهذا ما استدل به علي جدران المعبد حيث اتضح من الرسومات أنه  كانت عقوبة من يسرق ممتلكات الافرد هي دفع غرامة تصل إلى الضعفين أو ثلاثة أضعاف الشيء المسروق، وهي عقوبة تغاير عقوبة سرقة ممتلكات الدولة التي وصلت إلى حد دفع السارق غرامة تصل إلى 180 ضعفا ويعاد الممتلكات الي الدوله ثم يلقي الي التماسيح في النهر ومن هنا ظهرت جرائم السرقه

 

اول جريمه استعباد في البشريه

 

وهي في عصر الملك مينا حيث كان يستخدم العبيد في بناء المعابد وكان يستخدم ألعنف معهم وتتالت الاستعباد حتي أصبحت شئ لا مفر منه في كل عصر من استعباد العبيد فابن العبد يظل عبد دائما حتي عصر قبل الإسلام كان هناك سوق للعبيد ولكن الاسلام جاء واعتق الرقيق وحرم استعبادهم فلا عباده للإنسان علي الارض سوي لله ولكن الآن هناك من يكونو بلاش رحمه ويستعبدو الإنسان كاخونا المسلمين في بورما يستعبدوهم أحقر استعباد

 

اول جريمه تنمر في التاريخ

 

وهي لقابيل حين تنمر علي زوجته ووصفها بأنها بشعه الجمال وتنمر عليه بادني الصفات  وقتل اخاه ليتزوج زوجته الجميله

 

اول جريمه اغتصاب في التاريخ

 

وجد الاغتصاب منذ العصور القديمة الكلاسيكية في اليونان وروما في الفترة الاستعمارية حيث كانو يستعبدو الرجال ويغتصبو نسائهم بدون رحمه

 

إذا تحدثنا عن جميع الجرائم التي تحدث في العالم فكان الإنسان هو أول من فعلها فهناك جرائم لا تعد ولا تحصى غفلت عن ذكرها ولكن أن بحثنا عن أصولها فكانت من فعل الإنسان فالإنسان هو اكثر خطوره علي الارض فإن خطوره الحيوان مقتصره علي طريقه القتل لنوع الحيوان التي وهبه الله له ليدافع بها عن نفسه مثل الثعبان يدافع عن نفسه بالسم الذي يبخه ولكن الإنسان لا تقتصر خطورته بل تصبح أكثر تفرع

 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١٢:٤٤ م - Sarora Fayez
أبريل ١٢, ٢٠٢٢, ٢:٤٨ ص - مستشار دكتور حسام عبد المجيد يوسف عبد المجيد جادو
مارس ١٠, ٢٠٢٢, ٩:١٨ ص - Sarora Fayez
مارس ٥, ٢٠٢٢, ١٠:٤٦ م - Sarora Fayez
About Author