المرض الخفي الذي يسبب نقص فيتامين د و يقلل المناعة

سوف نتحدث عن سبب هام لنقص فيتامين دال . يوجد أكثر من مليار شخص على هذا الكوكب ليس لديهم ما يكفي من فيتامين د ، مما يزيد من إصابتهم بالفيروسات بما فيها كورونا . هناك العديد من الأسباب لهذه المشكلة الكبيرة .

 

 

فيتامين د

فيتامين د عبارة عن هرمون يتم إنتاجه في الجسم و يساهم في إنتاجه بشكل كبير التعرض للشمس لذا يسمى بفيتامين الشمس .

تتراوح نسبته الطبيعية في الجسم بين 20 نانوغرام/ملليليتر إلى 50نانوغرام/ملليليتر .

بعض أسباب نقص فيتامين د

  • عدم الحصول على كمية كافية من الشمس .
  • الجلوس طويلا أمام شاشة الكمبيوتر و الأجهزة الخلوية.
  • استهلاك الكربوهيدات و السكريات بكميات كبيرة .
  • قلة توفره في الطعام .
  • لديك مقاومة الأنسولين .
  • التقدم في العمر .
  • السمنة و الوزن الزائد .
  • زيادة إفراز الفوسفور في الكلية .
  • الإصابة ببعض الأمراض كأمراض الكلى و الأمراض الوراثية لدى الأطفال .
  • سوء الإمتصاص في الأمعاء .

فوائد فيتامين د

  • يساعد على تنظيم الكالسيوم في الدم و يدعم صجة العظام .
  • يشارك في العمليات الحيوية بالجسم و يدعم المناعة .
  • يحمي من الإصابة بأمراض القلب و الشرايين و ضغط الدم .
  • يقي من الإصابة بمرض السكري بسبب تحفيز البنكرياس على إفراز الإنسولين .
  • مستقبلات فيتامين د مسؤولة عن 299 جينا .هذا المستقبل لديه القدرة على خلق الكثير من الآثار المختلفة و يمكن لهذا الفيتامين التحكم في جهاز المناعة الخاص بك إلى حد كبير.

واحدة من الإستراتيجيات الأساسية التي تستخدمها مسببات الأمراض تسمى العدوى المتتالية ، مما يعني أنه يبطئ الجهاز المناعي عن طريق التدخل في مستقبلات فيتامين د .

بعض الميكروبات التي تتداخل مع مستقبلات فيتامين د وتسبب نقص المناعة

  • السل .
  • مرض لايم (Borrelia burgdorferi).
  • مرض الزهري .
  • الجذام .
  • فيروس ابشتين بار EBV .
  • فيروس نقص المناعة البشرية .

لذلك يمكن أن يكون سبب نقص فيتامين د لديك هو الميكروب الذي يغلق المستقبل أو نقص في فيتامين د يسمح لهذه الميكروبات بالغزو . إذا كنت مصابا بعدوى ما فقد ترغب في تناول فيتامين د لزيادة مناعتك .

الخلاصة : عليك فحص فيتامين دال اليوم لمعرفة مستواه فهو مؤشر قوي لمناعة الجسم .

المراجع 

www.drberg.com

alroeya.com

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:٢٣ م - Abdallah
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:١٤ م - Rasha
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:١٠ م - Areej Alfateh Salah Aldien
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١:٠٢ م - ملك حمدي
يوليو ٢٠, ٢٠٢٢, ١٢:٤٩ م - Eman abuka
أبريل ٢٣, ٢٠٢٢, ١٠:٠٤ م - ملك حمدي
About Author