اعرف نوايا من حولك

اعرف نوايا من حولك؟

 

تجارب كثيرة تواجهنا في حياتنا منها الجيد و منها السيء، تجارب تعلمنا و تجارب تكسرنا و اخرى تقوينا و يبقى السؤال كيف اواجه هذه التجارب و كيف ابدأ بمعرفة الاشخاص قبل التعرض للخداع؟

هذا ما سنتعرف عليه من خلال مقالنا التالي.

 

نقابل كثيرا من الاشخاص عبر مسيرة حياتنا فنتقبل البعض و ننفر من البعض و ننخدع بالقريب قبل الغريب. 

 

عند مجالستنا للاشخاص و بدأ الحوار احذر من الشخص الذي ينجذب إليك فقد يكون فخ!!

ان الاشخاص الذين ينجذبون لك بسرعة كبيره و يمدحونك بشكل دائم و مستمر قد يشكلون خطرا عليك و ذلك من خلال بعض النقاط التي سأوضحها لكم :

انجذاب الشخص لك لا يعني بالضرورة انجذاب ايجابي فقد يكون الانجذاب بسبب نقص في شخصية الفرد و قد وجد الصفة فيك و بالتالي سيحاول تقليدك في كثير من الامور.

فالمديح من هذا النوع من الاشخاص يكون لغايات اخفاء الغيرة و الحسد امام الأشخاص الاخرين.

ستطرحون على انفسكم سؤال هل كل من ينجذب لي و يمدحني سيئ؟! 

سأجيبكم عن جميع تسؤلاتكم. 

كيف اميز بين الانجذاب و المديح الحقيقي من الكاذب؟

عندما ينجذب لك شخص انجذاب حقيقي فقد يحاول الشخص التودد لك و التقرب منك و تشجيعك على فعل الصواب و يمدحك امام الجميع و بشكل دائم، عدم محاولة تسليط الضوء على نفسه في اي محادثه تدور حولك او محاولة احباط مشاريعك عن طريق السخرية و المزاح،  تقديم الاعتذار في حال الخطأ. 

 

الانجذاب الكاذب و المديح المصطنع يحاول مريضي النفوس التقرب للشخص عن طريق المدح ولكن في فئة معينه و محصوره اي انهم لا يمدحون الشخص الا عند تواجده و تواجد اشخاص مقربين منه، محاولة احباطك او تقديم نصائح غير مقنعة، الاستهزاء بك عن طريق المزاح، عدم التقدم بالاعتذار عند الخطأ لانه كان يريد ذلك، محاولة تسليط الضوء على نفسه بأنه افضل منك في كل عمل تقوم به، التبخيس بمقتنياتك بشكل غير مباشر،   عند حديثك عن انجازاتك فستجده ينتقدك باستمرار. 

انتبه لنوع النقد 

من الطبيعي جدا أن ينتقدنا الأشخاص المحيطون حولنا نقداً إيجابياً، لتفادي وقوعنا في خطأ معين مستقبلاً و يكون النقد واضحا بأنه لمصلحتنا. 

 

اما ميل بعض الناس لانتقاد غيرهم، لا بل محاولة احباطهم  من دون سبب واضح فهذا النوع يكون نقدا سلبيا

 فعند تعرضك لهذا النوع من النقد،عليك أن توقف الشخص  عند حدّه، و ذلك عند شعورك بأنه يتعمد إحراجك بنقده المستمر لك. 

فأن بعض الناس ينتقدون الآخرين ويحطون من قدرهم، فقط كي يشعروا بأنهم متفوقون عليهم.

 

تقول احدى الفتيات بانها تعرضت عدة مرات لمحاولات التقليل من شأنها من قبل صديقاتها بطريقة غير مباشرة، لكن أي شخص يمكنه تخمين ذلك بسهولة من طبيعة الكلام.

 

مثل، ألا تعتقدين بأن فستانك باهظ الثمن فهو لا يستحق ذلك، من دون اخذ رأيها مثلا، عند تحدثي عن شيء يخصني لكنني افعل ذلك دائما فهو شيء غير مهم هل تعتقدين بأنه صعب؟ 

لاظهار انها تمتلك قدرات اعلى في تنفيذ الامور. 

 

هذا النوع من الحديث لا يوجهه لك الا الشخص الغيور و

 هكذا أشخاص يكونون قد فشلوا بتحقيق نفس مستوى نجاحك، ولم يحظوا بالشعبية التي تتمتع بها، فيحاولون بأي شكل من الاشكال اثبات نفسهم.

 

كيف نتعامل مع هذا النوع من الاشخاص؟

اذا تم ملاحظة هذه العلامات من البداية فمحاولة الانسحاب التكتيكي افضل حل مثل الاعتذار عن التجمعات التي يتواجد بها الشخص. 

اما في حالة التعرف على الشخص و تعرضك للخداع و معرفة النوايا بشكل متأخر فاحرص على فعل هذه الامور، عدم الاكتراث لكلامه، اخباره بأنه افضل لانه يعاني من نقص و يحتاج لرفع معنوياته للحد من غيرته و اشعاره بالذنب، عدم افشاء الاسرار امام هذا النوع او الاخبار عن الخطط المستقبلية، محاولة تخفيف العلاقة بينكما. 

 

اعداد و كتابة : روان فلاح مالول 

 

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
أبريل ١٢, ٢٠٢٢, ٢:٤٨ ص - مستشار دكتور حسام عبد المجيد يوسف عبد المجيد جادو
مارس ٥, ٢٠٢٢, ١٠:٤٦ م - Sarora Fayez
فبراير ١٤, ٢٠٢٢, ١١:٥٥ ص - راجية الجنان
سبتمبر ١٢, ٢٠٢١, ٢:٢٧ ص - Maher
About Author