العمارة الحديثة

العمارة الحديثة 02

تعريف العمارة الحديثة:

العمارة الحديثة هي الهندسة المعمارية المحددة باستخدام تقنيات البناء الجديدة والمبتكرة، خاصة استخدام الحديد والصلب والاسمنت والزجاج. والفكرة الرئيسية في العمارة الحديثة هي أن التصميم والشكل يجب أن يتبع الوظيفة وأن يكون تصميم بسيط بدون زخرفة.

بدأ ظهور فن العمارة الحديثة بشكل واضح بعد الحرب العالمية الثانية حيث تم استخدامها في المباني المؤسسية والحكومية بشكل كبير.

أصول العمارة الحديثة:

ظهرت العمارة الحديثة بسبب حدوث ثورة في تكنولوجيا مواد البناء والهندسة في نهاية القرن التاسع عشر. حيث اتجه المعماريين إلى بناء مباني بعيدة عن الأنماط التقليدية وبناء شيء عملي وجديد، وقد تبنت العمارة الحديثة استخدام الزجاج المسطح والحديد والخرسانة في بناء هياكل مرتفعة أكثر وأخف وزناً.

وظهرت أول ناطحة سحاب في العالم في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك بسبب نقص الأرض والتكلفة الباهظة للبناء في المدن الأمريكية سريعة النمو، واستخدام تكنولوجيا جديدة مثل استخدام الإطارات الفولاذية المقاومة للحريق ومصاعد الأمان حيث بتم بناء ناطحة سحاب من 10 طوابق وبإطار فولاذي لشركة التأمين على المنازل في مدينة شيكاغو بواسطة المصمم وليام بارون جيني عام 1883م.

وبدأت تظهر المباني المرتفعة (ناطحات السحاب) في الولايات المتحدة بشكل متتالي باستخدام انماط متعددة من فنون العمارة الحديثة والقديمة والفنون الجميلة في الديكور. حيث تم بناء مبنى كرايسلر Chrysler عام 1929 كأطول مبنى في العالم.

وخلال فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية حصل نقص كبير في مواد البناء مثل الفولاذ مما أدى إلى اعتماد مواد أخرى مثل الألمنيوم وكذلك كان هناك حاجة ضرورية لإعادة البناء بسبب الدمار الكبير في المباني.

وقد استخدمت المباني الجاهزة بشكل كبير خلال الحرب العالمية الثانية وما بعد الحرب كذلك استخدمت بشكل كبير في المباني العسكرية والحكومية، وكذلك ظهرت مباني تجريبية راديكالية مثل بيت لوسترون وبيت ديماكسون بين الأعوام 1847-1950م.

وظهرت المشاريع الضخمة التي مولتها الحكومات من أجل إعادة بناء المدن المدمرة بسبب الحرب مثل مركز مدينة لوهافر حيث قام المهندس أوغست بيريت ببناء مركز المدينة بشكل جديد تماماً. وقد أعلنت اليونسكو أن مشروع أوغست لإعادة بناء مركز مدينة لوهافر يعد موقعاً من التراث العالمي وذلك في العام 2005م.

وفي الولايات المتحدة الأمريكية لعبت تصاميم المباني التي صممها مهندسو شركة باوهاوس الألمان دوراً كبيراً في تطوير العمارة الأمريكية الحديثة.

العمارة الحديثة 01

خصائص العمارة الحديثة :

-          عدم وجود زخارف حيث تم التخلص من الزخارف من أجل الحصول على مباني بسيطة ونظيفة. وتم استخدام المواد بطرق مثيرة للاهتمام مثل التجميع في مفاصل مميزة.

-          ظهور الخطوط العمودية والأفقية والأشكال المستطيلة: حيث نتج عنها ظهور المنازل المربعة أو المستطيلة.

-          التشكيل الأفقي والسقوف المنخفضة المسطحة والطائرات العمودية أدت إلى ظهور المنازل المميزة بطابق واحد منحني.

-          استخدام المواد والطرق الحديثة حيث يتعمد استخدام المواد المكشوفة مثل الأعمدة المصنوعة من الفولاذ والكتل الخرسانية الجاهزة وأرضيات خرسانية مكشوفة ومساحات خالية من الأعمدة تساعد على بنائها الدعامات الفولاذية القوية. وتعزيز الراحة البشرية من خلال أنظمة التدفئة والتبريد الحديثة.

-          استخدام المواد التقليدية بطرق حديثة: حيث يتم تجميل المباني باستخدام الطوب والخشب والحجر بطرق بسيطة حيث حلت الألواح الرأسية البسيطة محل الألواح الجانبية التقليدية، واستخدام الأحجار والطوب بدون زخرفة.

-          استخدام المواد على طبيعتها: مثل استخدام الخشب بلونه الطبيعي وعدم تلوينه.

-          المساحات الداخلية: تم الاستفادة من المناظر الطبيعية الخارجية بتطبيق مساحات زجاجية كبيرة تظهر البيئة المحيطة الجميلة.

-          المساحات الداخلية المتدفقة والمفتوحة: حيث يميل الشعور بكبر المساحات وامتدادها معاً واستمرارها.

-          استخدام الواجهات الزجاجية الكبيرة من أجل الحصول على إضاءة طبيعية بدلاً من النوافذ الصغيرة.

-          تعزيز راحة السكان بالاستفادة من الطاقة الشمسية والفتحات الباردة لتعزيز الراحة في المواسم المختلفة.

مباديء العمارة الحديثة:

هناك مبدآن مختلفان للعمارة الحديثة وهما: الشكل يتبع الوظيفة وخاصية المواد وطبيعتها:

1-      الشكل يتبع الوظيفة:

يعتمد هذا المبدأ على الغرض والهدف من المبنى وبالتالي يتم تصميم المبنى بناءً على الغرض منه بدلا من جماله. ويسمى هذا المبدأ أيضاً بالوظيفية وكان أول من استخدم هذا المبدأ المعماري الأمريكي لويس سوليفان.

2-      حقيقة المواد / تجريد المواد:

وهذا المبدأ يعتمد على استخدام المواد في الأماكن المناسبة لها بشكل أفضل دون إخفاء شخصيتها ومظهرها. على سبيل المثال، يتم ترك الخرسانة المشكوفة دون طلاء والخشب بدون دهان لرؤية التعرجات الطبيعية فيه، وقد اتبع هذا المبدأ طريقة باوهاوس الألمانية حيث اعتبرتها مبدأ أساسي في استخدام المواد في شكلها الطبيعي الفعلي.

 

أمثلة على العمارة الحديثة:

 - متحف غوغنهايم ، نيويورك

 متحف غوغنهايم

معرض نيو الوطني في برلين

معرض نيو الوطني في برلين 

البيت المكعب في روتردام بهولندا

 المنزل المكعب في روتردام

تعريف العمارة المعاصرة:

هي الهندسة المعمارية الحالية التي تمكن المهندسين من العمل مع أنماط مختلقة من الهندسة المعمارية ذات التقنيات العالية وما بعد الحداثة إلى الأنماط التعبيرية والمفاهيمية بشكل كبير وعلى نطاق واسع.

والهدف من العمارة المعاصرة استخدام تصاميم لافتة ومدهشة مثل استخدام آلية كسر اللمعان وتغيير اللون خلال اليوم في ناطحات السحاب.

 الفرق بين العمارة الحديثة والمعاصرة:

العمارة المعاصرة

في حين أن العمارة المعاصرة هي الفترة الزمنية الحالية، فإن العمارة الحديثة المستوحاة من كل ما ساعد على إنشائها ، تسعى باستمرار لتحسين نفسها من خلال:

-          استخدام تقنيات جديدة

-          تبني وتجربة تقنيات البناء الجديدة

-          اختبار مواد البناء الجديدة

-          تكييف وتحسين المواد والتقنيات الحالية والقديمة

-          دفع الحدود الهيكلية

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
About Author