الحبيب الأول

جميعنا نتفق إنه لا يوجد مثيلاً للأب ،إنهُ أكبر النعم وتحديداً للفتاة ؛ في الواقع الأم تحمل بنا تسعة أشهر لكن الأب يحمل همنا لأخر نفس ، الأب هو ذلك السند والقوة والقدوة والعزة والثقة ،نوراً لكل طريقاً نشقهُ لأنفسنا الأب لا يتكرر .. لا أخ ولا عم ولا خال ولا صديق ولا حتى زوج لا أحد يعوضوا ذرة من حنان الأب لا أحد يعوض بسمة من بسمات الأب ومقولة كل فتاة انه الحبيب الاول والصديق الاول 

إنه روح مخلدة بكل تفاصيلنا ككلمة أو حركة أو صفنة أو ضحكة أو دمعة من الأب تُساوي الدنيا وبكل ما تملُك ..حتى كلمة بحبك من الاب تُعيد قلبك لأول نبضةً لك عندما همس بإذنك قائلاً : الله أكبر الله أكبر ...

الأب مصدر قوة لنا ودافعاً لنا حتى نكمل هذه الحياة ،عندما تقول أنا شخصيتيّ وتصرفاتيّ وحتى ملامحيّ وأسلوبيّ شبيهةً لأبي أنه شعوراً لا يوصف حقاً ، وانتَ أيها الرجل الذي تدخل حياتنا بأسم الحب حذاريّ من انتقادنا أو إذا حاولت تغير هذه التفاصيل يمكنها أن تلغي وجودك من حياتها لا تهتم لمدى قربك لها، عندما تجد أن محور حديثها عن والدها .. وبكل مكان فأنتَ لا يمكنك كسرها أو حتى هزِّ شعرةً برأسها ؛ لانهُ أكبر حب لها هو أبيها ..

الأب لا نستطيع وصفهُ بعدّة كلمات ، إنه شعور لا نستطيع التعبير عنهُ ، يكفي تلك الفرحة التي تنزرع بعيوننا عندما نراه أو حتى ضحكة منه تكفينا لاخر عمرنا..

بطبيعة البشر أننا ننسى فإنه عاديٌّ نسيان أي رجل دخل حياتنا ولكن لا ننسى الأب و عاديٌّ نسيان المواقف لكن لاننسى وَقفات الأب وعادي جداً نسيان الدروس ولكن بِعُمرنا لا ننسى ما تعلمناهُ منهُ فعادي جداً نسيان الجميع ويبقى الأب بكل تفاصيلنا وبكل لحظاتنا...

الأب نعمة وأكبر نعمة لنا

              دُمت لي ذاك السند ، الله لا يحرمني من ضحكتك .         

 

#بلقيس- محمد

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments

You must be logged in to post a comment.

Related Articles
نوفمبر ٢٣, ٢٠٢١, ١١:١٢ م - Noor elyyan
نوفمبر ٣, ٢٠٢١, ٨:١٥ ص - حسين رجب
أكتوبر ١٤, ٢٠٢١, ٩:٠٦ ص - شهد بركات
أكتوبر ٢, ٢٠٢١, ١:٥٥ م - Faidi
أغسطس ٣٠, ٢٠٢١, ١٠:٣٧ م - Haifa
أغسطس ١٦, ٢٠٢١, ١٠:٤٩ م - فرح يوسف البير
About Author